المركز الإعلامي

معالي وزير النفط يُشارك في الاجتماع الواحد بعد المائة لمجلس وزراء منظمة الأقطار العربية المُصدِّرة للبترول (أوابك)

2018-12-23

شارك معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة  وزير النفط في الاجتماع الواحد بعد المائة لمجلس وزراء منظمة الأقطارالعربية المصدرة للبترول (أوابك)  الذي تحتضنه دولة الكويت الشقيقة  يوم الأحد الموافق 23 ديسمبر 2019؛ برئاسة معالي المهندس سهيل بن محمد فرج المزروعي، وزير الطاقة والصناعة في دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس الدورة الحالية لمجلس وزراء المنظمة، بمشاركة وزراء النفط والبترول والطاقة في الدول الأعضاء.

وقد عبَّر معاليه عن بالغ سعادته بالمشاركة في هذا الاجتماع مع أشقائه أصحاب المعالي الوزراء المسئولين عن قطاع النفط والغاز في الدول الأعضاء في أوابك لاستعراض ومناقشة العديد من الموضوعات المهمة ذات العلاقة بمسيرة التعاون البترولي المشترك بين الدول الأعضاء والسُّبل الكفيلة لدعم وتعزيز مسيرةالتعاون العربي في مجال النفط والغاز.

كما أكَّد معاليه على أنَّ هذا الاجتماع  السنوي يُعقد لمناقشة المواضيع المطروحة على جدول الأعمال والتي تصبُّ في تعزيز التعاون والتنسيق؛ فضلاً عن تبادل الآراء حول أوضاع سوق النفط العالمي والأمور المتعلقة بقطاع النفط والغاز، منوهاً بأن مثل هذه الاجتماعات تُساهم في التوصُّل إلى النتائج الإيجابية التي تخدم قطاع النفط والغاز واقتصاديات الدول الأعضاء وتحقيق الأهداف التي نصَّت عليها اتفاقية إنشاء منظمة الأقطار العربية المُصدِّرة للبترول التي أُنشئت في عام 1968 من أجل تبادل المعلومات والخِبرات وإقامة المشاريع المشتركة في مختلف أوجه الأنشطة في صناعة النفط والغاز.

                وقد بيَّن معالي الوزير بأن مملكة البحرين تحرصُ على المشاركة الإيجابية في المحافل الدولية التي تُتِيح للمملكة المشاركة والاطلاع عن كثب على مختلف الفرص المُتميِّزة  وإجراء العديد من المُباحثات واللقاءات مع كبار المسؤولين في الجهات المعنية بشئون النفط والغاز في الدول المنُتجة والمُستهلكة للنفط وكذلك المسؤولين في المنظمات النفطية العالمية.  مثمناً معاليه عالياً للقيادة الرشيدة دعمها ومساندتها لقطاع النفط والغاز والطاقة في المملكة والتي جاءت بنتائج حتميِّة - بإذن الله - في تحقيق الكثير من الإنجازات التي تصبُّ في خدمة الاقتصاد الوطني لمملكة البحرين.

                 وقال معالي الوزير بأن جدول أعمال هذا الاجتماع الوزاري للأوابك قد تكوَّن من عدة بنود أهمها مناقشة وإقرار مشروع ميزانية المنظمة (الأمانة العامة والهيئة القضائية) لعام 2019، كما استعرض المجلس نشاطات الأمانة العامة لعام 2018 ومن ضمنها الدراسات والأبحاث التي أعدتها المنظمة وكذلك المؤتمرات والندوات والاجتماعات التي عقدتها أو شاركت فيها،  ومن بينها مؤتمر الطاقة العربي الحادي عشر الذي عقد في مدينة مراكش، المملكة المغربية خلال الفترة من 1-4 أكتوبر 2018، والمؤتمرات البترولية العالمية والمشاركة في الاجتماعات المتعلقة بالتغيرات المناخية وشؤون البيئة ومتابعة المفاوضات الخاصة بتطورات اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ وبروتوكول كيوتو واتفاق باريس.

ولفت معاليه إلى أنه قد شاركت مملكة البحرين ممثلة في سعادة السيد فيحان الفيحاني  نائب الرئيس التنفيذي للاستراتيحيات والعلاقات الدولية بالهيئة الوطنية للنفط والغاز  الاجتماع الـ 152 للمكتب التنفيذي في دولة الكويت يومي 20 و21 ديسمبر 2018 الذي سبق  اجتماع مجلس وزراء المنظمة.

الرجوع إلى الأعلى