المركز الإعلامي

اختتام فعاليات ملتقى وجائز التميز القيادي للمرأة في قطاع النفط والغاز "ليواس 2020"

2020-10-30

اختتم في هذا اليوم الخميس الموافق 29 أكتوبر 2020 ملتقى وجائزة التميز القيادي للمرأة السادس في قطاع النفط والغاز (ليواس 2020) بمشاركة أكثر من 1100 مشارك من الاكاديميين والمتخصصين والمسئولين والفنيين من 57 دولة من مختلف دول العالم مثل المملكة العربية السعودية، دولة الامارات العربية المتحدة، دولة الكويت، الولايات المتحدة، تركيا والهند والمملكة المتحدة وماليزيا وغيرها من دول العالم، الذي سلط الضوء على عدد من الموضوعات المتعلقة بالمرأة القيادية في قطاع النفط والغاز وإتاحة الفرص المتساوية بين الجنسين في مجال الترقي والتطور المهني بالعمل، والاستفادة من خبرات المرأة والكفاءات النسائية في كل ما يرتقي بقطاع النفط والغاز في مملكة البحرين والمنطقة.

 وقد أكد معالي الشيخ محمد بن خليفة أل خليفة وزير النفط أن ما وصلت إليه المرأة في مملكة البحرين من مستوى متقدم يأتي ترجمة للرعاية والتوجيهات السامية من لدن صاحبة السمو الاميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفةالبحرينية لتؤكد جدارتها بتقلد أرفع المناصب في مختلف القطاعات ومن بينها النفط والغاز. مضيفا معاليه ان ما حققته المرأة البحرينية في قطاع النفط والغاز يشكل قصة نجاح تجسد ما تتميز به من روح المثابرة وصفات الكفاءة والابداع، وهو ما أهلّها لأن تكون شريكا فاعلا ومؤثراً فيما وصل إليه القطاع من تطور ونماء.

وأشاد معاليه بما شهدته أعمال الملتقى من مشاركات مثمرة وبناءة في الموضوعات التي تتعلق بالمرأة القيادية في قطاع الطاقة والجهود المبذولة من اللجنة المنظمة لتحقيق ما يسعى له الملتقى من تطلعات واهداف لتعزيز قدرات المرأة القيادية، مثمنا بما وصلت اليه المرأة البحرينية من قدرات عالية في القيادة والإدارة والتخطيط الاستراتيجي.

وأشار معالي وزير النفط إلى أن الملتقى شكل فرصة سانحة لبحث ودراسة أوضاع قطاع النفط والغاز ومستقبل هذا القطاع في ظل ما يمر به العالم من أوضاع صعبة جراء جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأعرب معاليه عن خالص شكره وتقديره للسيدة ريم الغانم رئيس الملتقى والانسة عز المناعي نائب الرئيس وجميع القائمين على تنظيم الملتقى والمشاركين فيه على ما بذلوه من جهود حثيثة لانجاح الملتقى في تحقيق أهدافه، مشيدا بمستوى التعاون القائم بين مؤسسات النفط والغاز البحرينية والخليجية والذي يشهد تطورا مستمرا يدعم التعاون الخليجي المشترك. كما ثمن معالي الوزير عاليا ما قدمته المنظمات والشركات النفطية من دعم ومساندة الذي كان له الدور الإيجابي في إنجاح الملتقي، حيث كان الملتقى فرصة جيدة لتبادل التجارب والخبرات في كل ما ينهض بقطاع النفط والغاز في المنطقة.

كما تقدم معالي الوزير بأجمل التهاني والتبريكات لجميع الفائزات بجائزة التميز القيادي للمرأة من خلال مساهماتهن المتميزة في مجالات القيادة والابتكار والموهبة والبحث والتوعية مؤكدا معاليه ان الفائزات يشكلن نماذج فخر وتقدير للمرأة البحرينية والخليجية العاملة في قطاع النفط والغاز وما قدمته من عطاءات ذات مردود إيجابي في نهضة القطاع.

وقد شهد الملتقى الإعلان عن أسماء الفائزات في 7 فئات من التميز الأكاديمي إلى الفئات الفنية، حيث فازت ابتسام محمد بجائزة الإنجاز الاكاديمي للطالب الجامعي من جامعة البحرين والدكتورة سوزانا نونيس بجائزة الإنجاز الاكاديمي للأستاذ الجامعي والباحث من جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية وفاطمة حسين بجائزة النجم الصاعد من شركة نفط البحرين (بابكو) واليزابيث كروفورد بجائزة الريادة بالتميز من شركة أرامكو السعودية والدكتورة سلوى شيخ بجائزة سيدة الإنجاز من مركز جونز هوبكنز أرامكو الطبي ولورينت تانتورير بجائزة الموظف المثالي من الذكور من شركة BASF حيث نال مركز جونز هوبكنز أرامكو الطبي على جائزة التميز المؤسسي.

الرجوع إلى الأعلى